نقل مباشر

الأخبار والنتائج

banner

نجاح كبير لحملة نادي دبي لسباقات الهجن للتبرع بالدم.. علي بن سرود: إقبال العاملين على المشاركة أسعدنا

19.Sep.2018
news

ضمن مبادرات عام زايد، نظم نادي دبي لسباقات الهجن ، حملة للتبرع بالدم في المقر الرئيسي للنادي بالمرموم بالتعاون مع مركز التبرع بالدم في مستشفى لطيفة التابع لهيئة الصحة في دبي، وذلك بالتزامن مع احتفال الدولة بعام زايد، وترسيخاً لمبادئ التطوع والمبادرة وعمل الخير.

وأشار علي سعيد بن سرود ، المدير التنفيذي لنادي دبي لسباقات الهجن ، إلى أن الحملة تهدف إلى تشجيع ودعم الأنشطة الوطنية الرامية إلى التبرع بالدم طواعية ودون مقابل، كما أن الحملة تحمل هدفاً توعوياً ألا وهو توعية الناس على نطاق أوسع بالحاجة إلى التبرع بالدم بانتظام نظراً لقصر مدة صلاحية مكونات الدم، وتشجيع المتبرعين الحاليين والمحتملين على التبرع بدمهم بانتظام.

كما أكد أن الحملة توجه اهتماماً بالغاً على صحة المتبرعين بالدم وعلى جودة رعايتهم، باعتبارهما عاملين حاسمين لتحقيق التزام المتبرعين بالدم واستعدادهم للتبرع به بانتظام مما يسهم في نشر ثقافة التوعية الصحية بين المجتمع وموظفي النادي ويساهم بشكل كبير في تعزيز مفهوم التكاتف والتكامل المجتمعي وتجسيد روح المسؤولية الاجتماعية والقيم الإنسانية.

ويؤكد الأطباء على المنافع الصحية المتعددة التي يجنيها المتبرع من المبادرة بالتبرع بالدم والتي تتمثل في تنشيط عضلة القلب والدورة الدموية مما يساهم في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والجلطة لدى المتبرعين، بالإضافة إلى التقليل من ضغط الدم والكولسترول وغيرها من المنافع الصحية الكثيرة كما أن كيس الدم الواحد يمكنه إنقاذ 3 أشخاص بحاجة ماسة للدم.

وأيضا يتوجب على المتبرع ملء استمارة للمشاركة في الحملة قبل التبرع والتي تكون مرفقة بشروط ونصائح يتوجب توافرها لدى المتبرع بالدم كالسن المسموح لعمر الشخص المتبرع وهو (18 – 65) سنة وأن لا يكون قد سبق له التبرع بالدم خلال الثلاثة أشهر الماضية وغيرها من الشروط التي يجب أخذها بعين الاعتبار قبل البدء بالتبرع.

وشهدت الحملة تجاوبا كبيرا من الموظفين والعاملين والمراجعين في النادي للتبرع بالدم تجاوبا مع الواجب الوطني في توفير هذا العنصر الحيوي لحماية الإنسان والحفاظ على صحته وخاصة في حالات الحوادث والعمليات التي تستوجب نقل دم بكميات كبيرة.

وتجدر الإشارة إلى أن التبرع بالدم يساهم في العديد من الفوائد الصحية كتنشيط نخاع العظام لتكوين خلايا دموية جديدة، وتنشيط عضلة القلب والدورة الدموية وبالتالي يقلل من الإصابة بأمراض القلب والجلطة لدى المتبرعين، والتقليل من ضغط الدم والكولسترول، وأيضا هو علاج لحالة ارتفاع نسبة الدم لدى المدخنين لما يصحبه من صداع ودوار.

وبالإضافة إلى الفوائد الصحية أضاف بأن هناك فوائد إنسانية عظيمة تساهم في سد حاجة مرضى الثلاسيميا للدم بمعدل ثلاثة لأربعة أسابيع، إضافة للعديد من الحالات المرضية مثل حالات النزيف والقلب المفتوح وغيرها  .

ويؤكد الأطباء أن هناك شروط ونصائح واجب توافرها في المتبرع هي أن يكون السن المسموح به هو (18– 65) سنة وأن يتمتع بصحة جيدة، وأن لا يتناول أي عقاقير طبية عن طريق الفم أو الإبر، وأن لا يقل وزن المتبرع عن 50 كيلو غرام للسيدات و60 كيلو غرام للرجال، وأن لا تكون نسبة الهيموجلوبين أقل عن 135 جرام عند الرجال وأقل من 12 جرام عند السيدات، وأن لا يكون قد تعرض لأي مرض معدي من أمراض السل الرئوي وحمى الملاريا والتهاب الكبد الوبائي خلال الستة أشهر الأخيرة، وأخيرا أن لا يكون قد سبق له التبرع بالدم خلال الثلاثة أشهر الماضية، وبالنسبة للسيدات أن لا تكون في فترة الدورة الشهرية أو الحمل أو الرضاعة.

وأيضا هناك نصائح واجب إتباعها كعدم التدخين لمدة ساعة على الأقل بعد التبرع، وعدم قيادة السيارة لمدة نصف ساعة بعد التبرع، والإكثار من شرب السوائل كالعصائر والماء بعد التبرع، وكانت الحملة تحت شعار" مبادرات عام زايد ".

ويعتبر الدم من الحاجات الأساسية حيث انه يتكون من كريات الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية وسائل البلازما، إذ يبلغ حجم الدم في الإنسان حوالي 5 – 8 لتر، ويتم سحب 450 مل فقط في عملية التبرع، ويستطيع الشخص التبرع بالدم كل ثلاثة أشهر أي أربع مرات سنويا بالإضافة إلى ذلك هناك أربع فصائل للدم هي A, B, O, AB، ولكل منها نوعان الموجب والسالب.

 

آخر الأخبار

  • news

    تحديات الكبار في تأهيل المرموم.. صدارة الحول من نصيب (شهد) و(شاهين) يحسم صراع الزمول 22.Nov.2018

    Read more
  • news

    (أفعال) على قمة الثنايا البكار و(شاهين) يتقدم الجعدان في تأهيل المرموم 21.Nov.2018

    Read more
  • news

    في سباقات التأهيل بالمرموم.. (حضور) تسجل حضورها القوي في رئيسي اليذاع البكار و(وداع) على رأس الجعدان 17.Nov.2018

    Read more